التوقيع على إعلان مشترك بين المزارعين والمنمين ببلدية كيهيدي

احتضنت بلدية كيهيدي مساء أمس الاربعاء التوقيع على وثيقة تتضمن إعلانا مشتركا لإنشاء شبكة تنسيق بين المنمين و المزارعين لصالح الزراعة المطابقة لمعايير السلامة البيئية في ولاية كوركول.

الوثيقة وقعت بمبادرة من منظمة مجموعة بحوث التنمية الريفية من طرف ممثلي تجمعات المزارعين و المنمين في مختلف القرى التابعة للولاية.

ونص الإعلان المشترك على ضرورة احترام معادلات التوازن البيئي في الانشطة الزراعية بوصفه أقل تكلفة جزافية و أكثر نجاعة من حيث النتيجة و نمط التأثير .

العمدة المساعد لبلدية كيهيدي محمدو بكاري تنجا أعرب عن شكره للمنظمة وشركائها مؤكدا دعم البلدية الكامل  لهذا الاعلان وسعيها لتشجيع جميع الاطراف لتنفيذه بكل جدية “خدمة للانتاج المحلي وتطويرا للحلول المتناسقة مع البيئة بوصفها أولوية للجميع من حيث حيز الهواء و المناخ و التربة و المياه” .

بدوره أكد موييز لونمبا منسق منظمة مجموعة بحوث التنمية الريفية في ولاية كوركول أن هذا الاعلان المشترك يعتبر نموذجا للعمل الجماعي الناجح الذي يسعى لخدمة الزراعة بمعايير صحية تحترم التوازن البيئي الضروري.

وتعتمد الوثيقة خطة ملائمة للبيئة فيما يتعلق باستخدام السماد عن طريق خلاصات طبيعية مناسبة للوسط البيئي كبديل عن استخدام المواد الكيميائية ذات التأثير السلبي على المياه و التربة ، ويتوقع أن تسهم في تثمين الانتاج المحلي و تقييم التجارب الخاصة بالمجال .

زر الذهاب إلى الأعلى