اختتام برنامج التكوين المستمر لموظفي ووكلاء الدولة للعام 2021

أعلن أمس الأربعاء عن اختتام برنامج التكوين المستمر للموظفين ووكلاء الدولة للعام 2021، والذي تم في المدرسة الوطنية للإدارة والصحافة والقضاء.

ونظمت إدارة المدرسة حفلا لتخرج المستفيدين من التكوين، تم خلاله توزيع الإفادات على المستفيدين من البرنامج.

وأوضح وزير الوظيفة العمومية كامرا سالوم محمد أن هذا البرنامج يهدف إلى دعم قدرات المصادر البشرية، مؤكدا أنه سيتواصل خلال السنوات القادمة.

ودعا الوزير سالوم محمد جميع الموظفين ووكلاء الدولة إلى مواكبة برنامج التكوين المستمر والاستفادة منه.

كما أشار إلى أن 1895 موظفا ووكيل دولة من تخصصات ومستويات مختلفة في الإدارة، استفادوا من الدورات التكوينية التي تم تنظيمها في المدرسة الوطنية للإدارة والصحافة والقضاء.

من جهته أكد المدير العام للمدرسة محمد عبد القادر ولد اعلاده، أنه وخلال السنة الأولى من البرنامج تم العمل بمعدل 4678 ساعة تكوين امتدت على مدار 11 شهرا، شملت 18 تخصصا موزعين على القطاعات الحكومية.

وحسب المدرسة الوطنية للإدارة والصحافة والقضاء، فقد شملت هذه الدورات التكوينية مجالات: المساعدة الإدارية والتحرير الإداري وتسيير المصادر البشرية واللغات والمكاتبة والمعلوماتية والضبط والتفتيش والأرشيف والتصنيف والتجارة والرقابة الاقتصادية والعلاقات العامة والتسيير الاستراتيجي للمشاريع والترجمة والاتصال وتفتيش الشغل والبيئة وتقييم المشاريع العمومية والمحاسبة.

 

زر الذهاب إلى الأعلى