تواصل يعتمد «برنامج عمل نضالي سلمي» ويصف النظام بالإخفاق

أعلن حزب التجمع الوطني للإصلاح والتنمية عن «اعتماد برنامج عمل نضالي سلمي، بهدف تحميل النظام المسؤولية وإلزامه  بمواجهة الوضع الصعب الذي يعيشه المواطنون في وحدتهم الوطنية وحريتهم وأمنهم ومعيشتهم».

 

ووصف تواصل في بيان صادر على هامش دورة طارئة لمكتبه التنفيذي، نظام الرئيس محمد ولد الغزواني، بأنه أخفق في “استثمار الفرص المتتالية التي أتيحت له كي يتقدم على طريق الإصلاح”.

 

وجدد البيان «الدعوة الى حوار وطني شامل يحصن الجبهة الداخلية ويفضي الى تحول توافقي،يضع الأسس الصلبة لحل مشكلات البلد الجوهرية ،وينهي عهود التحكم والديمقراطية الشكلية».

 

ودعا الحزب في بيانه قوى المعارضة والحركات الشبابية والنقابات وسائر منظمات المجتمع المدنى «إلى تحمل مسؤولياتها وتجاوز تبايناتها للوقوف في وجه المخاطر المحدقة».

 

وحسب البيان فإن الدورة الطارئة للمكتب التنفيذي لحزب تواصل ناقشت «التحديات الجمة التي تواجه البلد، حيث  يتدهور الوضع الأمني بشكل مخيف، وتزداد البطالة، وترتفع الأسعار، ويتفاقم الفساد، وتتكرس ممارسات التهميش والإقصاء، وتدوير المفسدين، ويستمر الغبن والإفلات من العقاب».

زر الذهاب إلى الأعلى