الفاعلون والأطر بحزب UPR في تيارت يتشبثون بالتوافق دعما لبرنامج الرئيس

قالت مجموعة الفاعلين السياسيين والأطر المنتمين لحزب الإتحاد من أجل الجمهورية في مقاطعة تيارت، إنهم قرروا منذ فترة توحيد صفوفهم تجسيدا للانضباط الحزبي ونبذا للخلافات سبيلا إلى دعم برنامج رئيس الجمهورية، وتطبيقا لما تمليه توجيهات الحزب بهذا الخصوص.
وأوضحت مجموعة الفاعلين والأطر في رسالة موجهة لرئيس حزب الإتحاد من أجل الجمهورية، أن بعض الأصوات النشاز ترفض هذا الخيار التوافقي، متمنين أن تنسجم في إطار الانضباط الحزبي الذي يجب أن يكون هو عنوان المرحلة لتتجه الجهود لمواكبة النهضة التنموية الشاملة التي يشهدها البلد.
وأكدت المجموعة ترحيبها التام بالبعثات المعينة من طرف الحزب على مستوى المنسقية في الولاية الشمالية، وكذلك البعثة المكلفة بمقاطعة تيارت، متعهدة بالعمل من أجل إكمال المهام المسندة إلى تلك البعثات على أكمل وجه.
وقالت مجموعة الفاعلين السياسيين والأطر المنتمين للحزب في تيارت، إنهم خلال الأيام الماضية قاموا بعقد عدة اجتماعات تحضيرية، من أجل تهيئة ساحة المقاطعة لإنجاح عمل البعثات الحزبية المرتقبة.

نص الرسالة:
بسم الله الرحمن الرحيم
وصلى الله على نبيه الكريم
الى السيد رئيس حزب الاتحاد من أجل الجمهورية / المحترم
الموضوع: وضعية الحزب على مستوى مقاطعة تيارت و تهيئة ساحة المقاطعة للبعثات
السيد الرئيس
لعله من المفيد، أن نضعكم في الصورة الحزبية الكاملة لمقاطعة تيارت بولاية نواكشوط الشمالية قبيل انطلاقة البعثات الحزبية على مستوى نواكشوط، وعيا منا نحن الموقعون على هذه الرسالة بمسؤوليتنا اتجاه حزبنا، حزب الإتحاد من أجل الجمهورية و من أجل المساهمة الفاعلة في تنفيذ برنامج فخامة رئيس الجمهورية السيد: محمد ولد الشيخ الغزاوني”تعهداتي” في أبعاده المختلفة الاجتماعية و الاقتصادية و التنموية بما في ذلك محاربة الفساد و المفسدين، و وضع البلد إداريا و ماليا و بشريا على الطريق القويم من أجل النهوض به إلى الرقي و الازدهار، و هي أهداف نبيلة تفرض على المناضلين المخلصين و الجادين التكاتف و العمل من أجل تحقيقها دعما و مؤازرة لبرنامج فخامة رئيس الجمهورية.
السيد الرئيس، تعتبر مقاطعة تيارت من الناحية الجيوسياسية من المقاطعات المهمة على مستوى العاصمة نواكشوط نظرا لعدة اعتبارات نذكر منها:
– تنوع الساكنة و انسجامها
– أغلبية الساكنة من الطبقات الوسطى و الأطر
– كون المقاطعة تشهد توسعا كبيرا في اتجاه الشمال و الغرب و خاصة من فئة الأطر و الموظفين و رجال الأعمال
– وجود تشكيلات سياسة عاكسة للطيف السياسي للبلد من موالاة ومعارضة
نظرا لهذه الاعتبارات و غيرها و في إطار الرؤية المستنيرةللنظام الوطني الحالي بقيادة فخامة رئيس الجمهورية السيد محمد ولد الشيخ الغزواني، ارتأت مجموعة الفاعلين السياسيين والأطر المنتمين للحزب في تيارت، توحيد صفوفهم تجسيداللانضباط الحزبي و نبذ الخلافات سبيلا إلى دعم برنامج فخامة رئيس الجمهورية وتطبيقالما تمليه توجيهات الحزب بهذا الخصوص، و قد تم ذلك من خلال اتفاق موقع من كل الأطراف في المقاطعة تم تنفيذه أثناء عملية الانتساب الأخيرة للحزب بالتوافق، وكذلك في الاستحقاقات التشريعية و البلدية الأخيرة، و مازال ساريا حتى الآن، وقد تعززت و تشرفت هذه المجموعة بإضافات نوعية جاءت ثمرة للانضمامات المهمة التي شهدها الحزب إبان مؤتمره الأخير و بالخصوص من مناضلي حزب عادل و التجمع من أجل الوطن و حزب الوئام، ورغم بعض الأصوات النشاز و التي نتمنى أن تنسجم في إطار الانضباط الحزبي الذي يجب أن يكون هو عنوان المرحلة لتتجه الجهود لمواكبة النهضة التنموية الشاملة التي يشهدها البلد في ظل الانسجام و التفاهم و الانفتاح على المستوى الوطني.

السيد الرئيس، تتكون الهيكلة الحزبية على مستوى مقاطعة تيارت من:
335 وحدة قاعدية منها 310 تدعم هذا الاتجاه التوافقي.
21 قطاع منها 17 قطاع تدعم هذا التوافق
ثلاث فروع كلها تدعم هذا الاتجاه التوافقي.
مكتب القسم يدعم هذا الاتجاه التوافقي باستثناء ثلاثة أشخاص من ضمنهم رئيس القسم.
أربعة أعضاء من أصل خمسة يمثلون المقاطعة بمكتب الاتحادية الشمالية يدعمون هذا التوافق.
المجلس الوطني 6 أعضاء من أصل سبعة (7) يدعمون هذا الاتجاه التوافقي.
أمين تنفيذي في اللجنة الوطنية للشباب يدعم هذا التوجه التوافقي
أمينتان تنفيذيتان في اللجنة الوطنية للنساء تدعمان هذا التوجه التوافقي
عضو في المجلس الجهوي لجهة أنواكشوط يدعم هذا التوجه التوافقي
المجلس البلدي للمقاطعة يضم ثلاثة عشر عضوا من ضمنها العمدةيدعمون هذا التوجه التوافقي
كل الفاعلين السياسيين والأطر الموقعين على الاتفاق باستثناء اثنان يدعمون هذا التوجه التوافقي.
هذه التشكيلة الحزبية بالإضافة الى الفاعلين السياسيين والأطرهي التي تحضر أمامكم اليوم قبل انطلاقة البعثات على مستوى نواكشوط لتعبر لكم عن ثقتها و دعمها التام لقيادة الحزب و كل مخرجات المؤتمر الأخير و مثمنين الفاعلية و الحضور المميز للحزب في الساحة السياسية الوطنية برئاسة المهندس السيد سيدي محمد ولد الطالب أعمر، كما نؤكد ترحيبنا التام بالبعثات المعينة من طرف الحزب على مستوى المنسقية في الولاية الشمالية و كذلك البعثة المكلفة بمقاطعة تيارت،
وقد قمنا خلال الأيام الماضية بعقد عدة اجتماعات تحضيرية، من أجل تهيئة ساحة المقاطعة لإنجاح عمل البعثات الحزبية المرتقبة، و سنكون على العهد ان شاء الله وفقا لتوجيهات الحزب الهادفة الى تطبيق برنامج فخامة رئيس الجمهورية محمد ولد الشيخ الغزاوني ” تعهداتي”، و كل ما يقوم به الحزب خدمة لهذا الوطن.

الموقعون:
اللائحة مرفقة

انواكشوط :24/05/2021

زر الذهاب إلى الأعلى