اللجنة الوطنية لحقوق الإنسان تنفي مضامين بيان نجدة العبيد

نفت اللجنة الوطنية لحقوق الإنسان مضامين البيان الذي نشرته منظمة نجدة العبيد الأسبوع الماضي حول تمجيد العبودية والاستهتار بكرامة الإنسان خلال مناسبة اجتماعية في مدينة وادان بولاية آدرار.

وقالت اللجنة خلال مؤتمر صحفي عقدته مساء الأحد، إنها بادرت صحبة مكتب المفوضية السامية لحقوق الإنسان بصفته مراقبا ومستشارا بزيارة ميدانية لمقاطعة وادان بعد أن طالبت عبر رسالة إلى منظمة نجدة العبيد بتاريخ 30 مارس الماضي المشاركة في كشف الحقيقة دون أن تتلقى أي رد منها.

وسجلت اللجنة “شهادات عدد من الحاضرين وقت حفل الزفاف ولم يثبت لديها أي دليل على مزاعم منظمة نجدة العبيد حول ما يمكن اعتباره تمجيدا للعبودية في هذا الزواج”.

وقالت اللجنة الوطنية لحقوق الإنسان، إنها متمسكة بمبادئها وستتواصل بشكل إيجابي مع منظمات المجتمع المدني ونشطاء حقوق الإنسان في جميع القضايا الحقوقية ولا سيما موضوع العبودية، آملة أن يتحلى نشطاء حقوق الإنسان باليقظة بشأن المعلومات المنشورة بمبادرة منهم لمزيد من المصداقية.

 

زر الذهاب إلى الأعلى