الباعة في برنامج “أمل” يطالبون رئيس الجمهورية بزيادة رواتبهم

طالب ممثلين عن الباعة العاملين في برنامج “أمل”، رئيس الجمهورية محمد ولد الشيخ الغزواني، بزيادة رواتبهم وتحسين ظروفهم.

وقال الباعة رسالة موجهة للرئيس – حصلت لكوارب على نسخة منها –  إن يمثلون العمود الفقري في البرنامج، وتتوقف خدماته عدم وجودهم، مشيرين إلى أنهم من “يتولى العملية الفعلية من طرح الحقائب من الأرز والسكر والزيت والقمح ووزنها وتوزيعها على كل مستفيد يوميا حسب المقادير المخصص لكل مواطن”.

 

نص الرسالة:

الموضوع: طلب استغاثة

إلي فخامة رئيس الجمهوريه رئيس صاحب الفخامة السيد محمد الشيخ أحمد الغزواني بعدما يليق بفخامتكم من احترام وتقدير فإنه يشرفنا نحن الموقعون أسفله ممثلين الباعة العاملين ببرنامج أمل أن نوجه إليكم طلبينا هذا.

لقد استبشرنا خير كما هو حال كافة الموريتانيين بانتخابكم وبرنامجكم الانتخابي الطموح وزاد الأمل فينا لما تم الشروع في وكالة التضامن الوطني ومكافحة الإقصاء ”التآزر”.

وحيث أننا نحن الباعة نمثل العمود الفقري في برنامج أمل وتتوقف خدماته علي عدم وجودنا إذ نحن من يتولى العملية الفعلية من طرح الحقائب من الأرز والسكر والزيت والقمح ووزنها وتوزيعها علي كل مستفيد يوميا حسب المقادير المخصص لكل مواطن، وإذا تغيب أحدنا لا قدر الله لمرض فإن المحل يتعطل، رغم هذا كله فإنه لم يتم إنصافنا منذ إنشاء البرنامج وحتى اليوم حيث أن راتبنا أقل من راتب بقية طاقم المحل  ناهيك عن عدم استفادتها من أي حق من حقوق العمال.

سيدي الرئيس إننا كباعة في برنامج أمل نلتمس من سيادتكم إعطاء أوامر للجهات المعنية بزيادة رواتبنا.

 

زر الذهاب إلى الأعلى