الحزب الحاكم يقرر إيفاد بعثات حزبية داخل البلاد

قال حزب الإتحاد من أجل الجمهورية إنه قرر إرسال بعثات حزبية إلى الداخل قريبا، من أجل شرح النهج الجديد للحزب، واصفا ذلك النهج بـ “القائم على الانفتاح على كل الطيف السياسي الوطني، وإرساء جو التهدئة”.

 

وأوضح الحزب في بيان لمكتبه التنفيذي عقب اختتام أشغال دورته العادية، أن تلك البعثات “ستعمل على شرح مستوى تنفيذ برنامج “تعهداتي” لفخامة رئيس الجمهورية، وعلى الاطلاع عن قرب على وضعية المواطنين”.

وأكد الحزب الحاكم أن الورشات التي تم تنظيمها حول تعزيز الوحدة الوطنية والآفاق السياسية والاقتصادية والاجتماعية والجيو إستراتيجية للبلاد، سيتم تعميمها لتشمل كافة مناطق الوطن.

 

نص البيان:

اجتمع المكتب التنفيذي لحزب الاتحاد من أجل الجمهورية صباح اليوم السبت 06 فبراير 2021، في فندق “موريسانتر” بنواكشوط، وقد استمع أعضاء المكتب إلى تقرير عن النشاطات الحزبية بين الدورتين، وتداولوا الوثائق التي ستزود بها البعثات الحزبية نحو مختلف الولايات.

وبعد الاستماع إلى مختلف العروض المقدمة حول هذه المواضيع، ناقش أعضاء المكتب الوضعية السياسية في البلد في جو من الصراحة البناءة، مؤكدين على أن البعثات ستأخذ في الحسبان النهج الجديد للحزب، القائم على الانفتاح والتهدئة، مشيدين بمستوى التقدم الحاصل في برنامج “تعهداتي” لفخامة رئيس الجمهورية محمد ولد الشيخ الغزواني، وبحزمة الإجراءات والقرارات المتخذة من طرف فخامته لمساعدة فئات عريضة من مجتمعنا، مطالبين بالعمل على تطبيق تعليمات سيادته من أجل التحكم في أسعار المواد الاستهلاكية، لضمان استقرار مستوى الدخل لدى المواطنين عامة، والضعفاء منهم خاصة.

وأعرب أعضاء المكتب التنفيذي للحزب عن ارتياحهم لمستوى التنسيق والتشاور بين الأحزاب الممثلة في البرلمان، لما سيلعبه هذا التشاور في تعزيز جو التهدئة الذي أرساه فخامة رئيس الجمهورية محمد ولد الشيخ الغزواني، ولما سيثمر من تفاهم بين االفعاليات المختلفة حول القضايا الوطنية الكبرى، كما دعوا إلى الانخراط في هذا التشاور بشكل واسع ودعمه، للإسهام الفعال في العمل على حل القضايا الوطنية العالقة، والتي أرقت السياسيين في البلد ردحا من الزمن.

كما عبروا عن ثقتهم في الإجراءات المتخذة من طرف قيادة الحزب لتوسيع قاعدة الأغلبية، انسجاما مع روح البرنامج السياسي للحزب المنبثق عن المؤتمر العادي الثاني، وعن دعمه للخطوات الجادة والمتسارعة المتخذة من طرف الحكومة لتطبيق برنامج فخامة رئيس الجمهورية.

وقد تقرر إرسال البعثات الحزبية إلى داخل الوطن قريبا، من أجل شرح النهج الجديد للحزب، القائم على الانفتاح على كل الطيف السياسي الوطني، وإرساء جو التهدئة، وستعمل هذه البعثات على شرح مستوى تنفيذ برنامج “تعهداتي” لفخامة رئيس الجمهورية، وعلى الاطلاع عن قرب على وضعية المواطنين، كما تأكد تعميم الورشات التي تم تنظيمها حول تعزيز الوحدة الوطنية والآفاق السياسية والاقتصادية والاجتماعية والجيواستراتيجية للبلاد، لتشمل كافة مناطق الوطن.

وطالب المكتب التنفيذي جميع الفعاليات في الحزب بالعمل الجاد من أجل دمج وإشراك كل القوى والتشكيلات، التي انخرطت في دعم برنامج فخامة رئيس الجمهورية، والتي غذت البعد النضالي لحزب الاتحاد من أجل الجمهورية ، وعززت من شمولية وغنى برنامجه.

 

نواكشوط بتاريخ: 06/02/2021

المكتب التنفيذي

 

زر الذهاب إلى الأعلى