بلدية لكصر تطلق مرحلة جديدة من حملات التعبئة ضد جائحة كوفيد 19

انطلقت صباح  السبت الموافق 12-12-2020  مرحلة جديدة  من حملات التعبئة والتحسيس التي تنظمها بلدية لكصر لمواجهة تفشي الموجة الثانية من فيروس كورونا المستجد.
وتستهدف هذه المرحلة الأحياء الهشّة، والأسواق والأماكن العامة، وذلك من خلال توزيع كميات معتبرة من الكمامات ووسائل النظافة وأدوات التعقيم، إضافة إلى القيام بحملة خاصة لتعقيم الأسواق والمساجد.
وقال عمدة بلدية لكصر الدكتور محمد السالك ولد عمار، إن المرحلة الحالية تشهد انتشارا مخيفا لفيروس كورونا، مشيرا إلى أن الجهات البلدية هبت منذ ظهور الموجة الثانية للقيام بتعبئة شاملة وموسعة من أجل تحسيس المواطنين، والعمل على وضع حد لهذا الفيروس.
ووجه عمدة بلدية لكصر نداء عاجلا إلى كافة المواطنين من أجل توخي الحذر والحيطة، والالتزام التام بالإجراءات الاحترازية التي حددتها وزارة الصحة، وأكدت الحكومة على ضرورة التقيد بها حرفيا.
وأوضح الدكتور محمد السالك ولد عمار، إن بلدية لكصر توجد اليوم في طليعة الجهات الداعمة للمجهود الذي تبذله السلطات العليا في البلد، متمنيا القضاء على انتشار الفيروس في أسرع وقت ممكن.
وأكد العمدة أن  هذه الحملة ستشمل توزيع كميات معتبرة من الصابون ووسائل التعقيم، والكمامات على سكان الأحياء الفقيرة التي لا يمكنها الحصول على الوسائل الضرورية للوقاية.
وأضاف عمدة بلدية لكصر أن فرق التعقيم ستتوجه إلى الأسواق والمساجد، والمدارس من أجل تعقيمها وتهيئتها في المرحلة المقبلة.
ودعا العمدة الدكتور محمد السالك ولد عمار، كافة المواطنين إلى التعاون التام مع هذه الحملات، معبرا عن شكره للسلطات الإدارية في الولاية، إضافة إلى منظمات المجتمع المدني التي تشارك بشكل فاعل في هذه الحملات، مشيرا إلى أن لجان البلدية تتوزع بشكل مكثف في كل النقاط الحساسة.
بدوره هنأ مستشار والي نواكشوط الغربية المكلف بالشؤون الإدارية والقانونية، عمدة بلدية لكصر على متابعة حملة التعبئة والتحسيس بشكل مكثف، مشيرا إلى أن مشاركة المجتمع المدني في هذه الحملة يكتسي أهمية كبيرة.
وشدد مستشار الوالي على ضرورة العمل الجاد من أجل أن تصل حملات التوعية والتحسيس أكبر عدد من المواطنين، قائلا إن الجميع يجب أن يدرك خطورة هذا المرض.
ودعا ذات المتحدث إلى أن يكون الجميع يدا واحدة من أجل تحسيس المواطنين في الأحياء الهشة حول خطورة الإصابة.
وقد قام مستشار والي نواكشوط الغربية وحاكم مقاطعة لكصر وعمدة البلدية، بزيارة أحد الأحياء الهشة للإشراف على توزيع كميات من الكمامات وأدوات التعقيم، استفادت منها عدة أسر.

 

زر الذهاب إلى الأعلى